الأسئلة المتداولة حول OMNISCRIPTUM

بادئ ذي بدء – نعم. نعم ، نحن على درایة بالنقد الموجه إلى OmniScriptum والذي یمكن العثور علیه على الویب. حتى الآن كانت سیاستنا دائًما هي مواجهة المعلومات )غالًبا ما تكون خاطئة بشكل صریح( مباشرة مع كل من مؤلفینا المحتملین. على الرغم من أننا سنواصل هذا النهج، إلا أننا نرید أی ًضا معالجة النقد على منصة عامة بهذا الشكل. لأننا ندرك أن وسائل الإعلام والمنافسین
والدوائر الأكادیمیة ترغب أی ًضا في معرفة ما یجب أن نقوله في هذا الصدد. وإذا كان یمكن قول أي شيء عن OmniScriptum فهو أننا لسنا خجولین. كدیباجة لكل ما یأتي، نصیحة. قبل قراءة مدونة أو مقالة أو أي مصدر آخر للمعلومات حول OmniScriptum ، تحقق من التاریخ. هناك احتمالات بأن المعلومات قدیمة أو قدیمة وخاطئة. لقد تغیرت شركتنا بشكل كبیر في السنوات الأخیرة. لقد قمنا بتغییر عملنا )لم یعد ینشر محتوى من ویكیبیدیا منذ عصور( ، وقمنا بتغییر مصطلحات النشر لدینا ، بل قمنا بتغییر اسمنا. فقط لتوضیح – نحن OmniScriptum!

هكذا هي الامور….

أومنیسكریبتوم هو ناشر مفترس سوف یسلب حقوق الطبع والنشر الخاصة بك

خطأ

نظ ًرا لأنك مؤلف العمل ، فأنت مالك حقوق الطبع والنشر. في الواقع – یوجد اقتباس مباشر من اتفاقیة النشر الخاصة بنا: “سیبقى المؤلف هو مالك حقوق الطبع والنشر لعمله / عملها.” المحتوى الذي أنشأته یخصك، و أنت تقرر ما علیك فعله به.

أومنیسكریبتوم لایمنح نسخ ورقیة مجانیة

صحیح

إذا كنت مؤلًفا لدینا، فأنت تعرف شیئین رئیسیین حول عملیاتنا – عملیة النشر على هذا النحو مجانیة ویتم طباعة جمیع العناوین حسب الطلب من جانب أحد شركاء الطباعة الاثني عشر لدینا في جمیع أنحاء العالم. و لا یوجد مخزون مادي لأكثر من 300000 دراسة موجودة في الكتالوج الخاص بنا حیث یمكننا فقط اختیار نسخة مطبوعة. هل من المنطقي بیئیًا الاحتفاظ بـ 500 نسخة من كل عمل )نعم ، هذا هو عدد النسخ التي یجب طباعتها إذا أردنا تشغیل جهاز طباعة أوفست( في جمیع أنحاء العالم؟ طبعا لا.ا
بیئتنا تستحق أفضل. لذا فنحن نقوم بطباعة نسخ فقط عندما یكون هناك طلب علیها )طلب ، طلب من وسائل الإعلام للحصول على نسخة مراجعة، طلب من مكتبة وطنیة لنسخ الإیداع وما إلى ذلك(. یمكننا أی ًضا تقدیم نسخ مطبوعة مجانیة إلى مؤلفینا عند طلبهم لنسخ ورقیة.

ثمن الكتب بأومنیسكریبتوم مبالغ فیها

خطأ

بادئ ذي بدء، نحن نقدم خدمات النشر مجانًا لمؤلفینا. لضمان ذلك، یجب أن نعتمد على سعر الكتاب لتغطیة تكالیف النشر. لا یشمل ذلك تكالیف الطباعة وتكنولوجیا المعلومات والموارد البشریة المرتبطة بالمنشور، بل یشمل أی ًضا تكالیف التوزیع. نحتاج إلى التأكد من توفر الكتاب في جمیع أنحاء العالم، ویشمل ذلك إدراج العنوان مع مختلف تجار الجملة، والمشاركة في المناقصات الأكادیمیة وما إلى ذلك، وجمیعهم لدیهم رسوم توزیع مرفقة. عمولة، ببساطة. نظًرا لأنه یتم تمویلنا حصریًا من خلال بیع كتبنا، فإننا نولي أهمیة لتحقیق التوازن الأمثل بین الربحیة والقدرة على التسویق عند تحدید أسعارنا. إذا قارنت أسعارنا مع ناشرین آخرین للمحتوى الأكادیمي، فستجد أنه مشابه. في بعض الأحیان أكثر جاذبیة. یبیع بعض من أكبر 5 ناشرین أكادیمیین في العالم كتابًا إلكترونیًا مقابل 100 یورو. ولكن لیس نحن.

تدفع أومنیسكریبتوم قلیلا من الاتاوات إلى لا إتاوات

خطأ

لكن لنكن صریحین هنا – إذا اخترت أن تنشر معنا لأنك ترغب في أن تصبح باولو كویلو القادم أو نورا روبرتس أو ستیفن كینج من حیث الدخل، فقد نضطر إلى تخییب ظنك. نحن لا نعد مؤلفینا بأن یتمكنوا من كسب لقمة العیش فقط من منشور واحد ) اثنین أو ثلاثة …(. السوق الأكادیمي خاص ، إنه مكان ضیق )أحیانًا ضیق( لیتناسب مع المنشور. وعلى الأرجح لن ینتهي عنوانك في قائمة أفضل الكتب مبیًعا من Amazon. هل یعني أنه أقل جدارة للنشر؟ بالطبع لا! وبالتالي ، فإننا
نعوض مؤلفینا عن حقوق التألیف التي تعتبر متوسطة إلى عالیة في النشر الأكادیمي المطبوع. لدینا مؤلفون حصلوا على آلاف الیورو في مدفوعات الاتاوات. لكن معظم المؤلفین حصلوا على قسیمة مقابل بضعة یورو. من مصلحتنا المشتركة ومؤلفینا أن نكون قادرین على كسب شیكات ملكیة كبیرة. ویعمل فریق المبیعات والتوزیع لدینا بجد لتحقیق ذلك لأكبر عدد ممكن من المؤلفین.

أومنیسكریبتوم لاتقوم بالمراجعة الداخلیة

صحیح

كانت مراجعة النظراء واحدة من أكثر المواضیع التي تمت مناقشتها بین العلماء وواحد من الرماح الأكثر استخداًما ضدنا من ِقبل صناعة النشر الأكادیمي. أولاً ، لقد نجحت جمیع الأطروحات التي نشرناها بالفعل في استعراض دقیق من جانب المشرف والقارئ الثاني عند تقدیمه. لماذا یجب أن ندعي أننا نعرف موضوع التخصص أفضل من لجنة الأساتذة في الجامعة؟ كانت الفكرة الكامنة وراء مراجعة النظراء هي أنها ستنتهي من أعمال منخفضة الجودة وتشترك فقط في الأعمال العلمیة التي تقابل “معاییر الجودة”. ومع ذلك ، فقد تم اتهام الأقران في مراجعة النظراء لكونهم غیر فعالین ، ومنحازیین ، ولدیهم دوافع خاطئة وما إلى ذلك. وصف الدكتور ریتشارد سمیث في تصنیف التایمز للتعلیم العالي مراجعة النظراء “إلى حد كبیر هو یانصیب ، مناهض للابتكار ، بطيء ، مكلف ، مضیعة للوقت العلمي ، غیر فعال ، سهل الإساءة ، عرضة للتحیز ، غیر قادر على اكتشاف الاحتیال وغیر ذي صلة “. النقاش الدائر حول المراجعة المناهضة للأقران في المجتمع الأكادیمي مستمر. لقد صادفنا وجودنا في الحركة المناهضة لمراجعة النظراء ، إلى جانب مجتمع كبیر من العلماء والأكادیمیین. كیف كبیرة؟ ابحث فقط عن “انتقادات لمراجعة النظراء” في محرك البحث المفضل لدیك وتفاجأ.

لماذا یجب علي النشر مع OmniScriptum إذا كان بإمكاني طباعة نسخة من مخطوطي في متجر النسخ والطباعة المجاور ب 3 یورو؟

صحیح

نعم، یمكنك اصطحاب مخطوطة إلى أقرب متجر نسخ والحصول على نسخة مطبوعة مقابل 3 یورو، ربما حتى مع وجود “غلاف”. هذا شيء مشابه لما تقدمه شركات النشر الذاتي للمؤلفین. لكن لاحظ أن المخطوطة الورقیة، على الرغم من أنها تشبه الكتاب، تفتقد إلى بعض العناصر التي قد یضیفها النشر إلینا )ولكن لیس مع شركات النشر الذاتي(. بادئ ذي بدء ، یعتني فریق إدارة الطباعة لدینا بأنه یمكن طباعة الكتاب في جمیع أنحاء العالم. یتضمن ذلك إنشاء ملفات جاهزة للطباعة. ثانیاً، نقوم بفهرسة كتابك برقم ISBN. شيء آخر لا یقدمه متجر النسخ. یضمن رقم ISBN إمكانیة إدراج عنوانك وبیعه بواسطة أكبر بائعي الكتب في العالم. ثالثا، نحن تسویق كتابك. نرسل المعلومات المتعلقة بلقبك إلى أكثر من 200 شركة توزیع في أكثر من 40 دولة حول العالم. ویشمل ذلك عمالقة الصناعة مثل LSI / Ingram و Amazon و Hachette Livre و Ozon وغیرها. عند الحاجة، نقوم بتصمیم كتالوجات لعنوانك، ونرسل نسخ المراجعة إلى الوسائط وننفذ أنشطة تسویقیة أخرى.

أومنیسكیبتوم تنشر محتوى ویكیبیدیا

خطأ

منذ سنوات، كانت الشركة السابقة تستخدم لنشر المحتوى المتاح أی ًضا على ویكیبیدیا، وفعلت ذلك بشكل مفتوح )تم تمییز كل عنوان بالتسمیة “محتوى یحتوي على ویكیبیدیا”(، من الناحیة القانونیة ووفًقا لبنود وشروط ویكیبیدیا الخاصة. ومع ذلك، تم إیقاف هذه الممارسة منذ أكثر من 5 سنوات. لا تنشر OmniScriptum أي محتوى ویكیبیدیا، مع التركیز فقط على المؤلفین الأصلیین أو ذوي الاهتمامات الخاصة.

أومنیسكریبتوم تنشر أي شيء بدون أي اختییار على الاطلاق

خطأ

على عكس النغمة التقلیدیة لصناعة النشر، نحن ناشرین شاملین. الجمیع مدعوون للمشاركة في أعمالهم وأفكارهم ولدیهم فرصة كبیرة لنشر العمل. هل هذا یعني أن لدینا نسبة نشر التقدیم 100 ٪؟ لا، نحن لسنا كذلك. لقد اضطررنا إلى رفض المؤلفین لأن أعمالهم لم یتم الرجوع إلیها بشكل صحیح، أو تحتوي على محتوى مسروق، أو بصراحة، هراء. لقد أنهینا أی ًضا عقود النشر مع المؤلفین الذین سمحوا لأنفسهم بأن یكونوا وقحین مع هیئة التحریر لدینا أو مع مؤلفین آخرین. إذا كنت مؤلًفا برأیك، لكنك تطمح إلى التفكیر المفتوح ، فستشعر وكأنك في المنزل مع OmniScriptum.

أومنیسكریبتوم هو ناشر زائف

خطأ

ستخبرك موسوعة “الذهاب إلى القراءة السریعة” للجمیع في الجملة الأولى أن ناشري الغرور یتقاضون رسوًما على المؤلفین للنشر. سنضیف إلى ذلك – لیس فقط ناشرو الغرور یتقاضون رسو ًما على المؤلف ، ولكن أی ًضا دور النشر التقلیدیة. لا تفرض OmniScriptum رسوًما على مؤلفیها مقابل خدمة النشر لدینا. هناك میزات تستلزم تكالیف إنتاج أعلى )مثل الطباعة الملونة ، على سبیل المثال( ، وهنا عادة ما نناقش مع المؤلف ما هو ممكن مجاًنا وما هو غیر ممكن. لكن خدمة النشر الخاصة بنا مجانیة.

 

هل لدیك أسئلة؟ اشترك في النقاش!